صحة

هل تزعجك رائحة الثوم والبصل؟ إليك أسهل الطرق لحماية فمك منها..


رغم فوائدهما الصحية العديدة والنكهة اللذيذة التي يضيفانها لمختلف الأطعمةإلا أن الثوم والبصل يسببان رائحة كريهة للفم مما قد يؤدي إلا عزوف البعض عن تناولها والحيلولة دون الاستفاذة من منافعهما.

وتعتبر مادتا الأليسين وكبريتيد الأليل ميثيل المتواجدتان الثوم والبصلهماالمسؤولتان عن الرائحة الصادرة لدى تعرضهما للهواء بعد التقطيع، أو بعد الأكل ووصول مجرى الدم، حيث تنطلق الرائحة عبر الرئتين إلى خارج الجسم عبر الفم.

ويؤكد الخبراء أن الرائحة القوية للبصل والثوم لا تعد مبررا للاستغناء عن فوائدهما الجمة لصحة الجسم، وخاصة إذا استطعنا التعامل بطريقة صحيحة للتقليل من الرائحة الكريهة.

ويمكن تحقيق ذلك، بشرب كوب أو 2 من الماء لإزالة بقايا البصل والثوم على اللسان، وتحفيز إنتاج اللعاب الذي يساعد بدوره على التخلص من الرائحة الكريهة للبكتيريا في الفم.

وينصح الخبراء أيضا بتناول كوب من الحليب، لأن منتجات الألبان قادرة على تقليل تركيز المركبات المحتوية على الكبريت في الفم.

ويعتبر العلماء الطريقة التقليدية الشعبية، التي انتشرت بين الناس للتخلص من آثار روائح الثوم والبصل، بتناول البقدونس أو النعناع أو الخس أو الكزبرة، من أفضل الطرق الصحية الفعالة في هذا المجال.

تابعونا على

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى