صحة

تجنب شرب الماء مع تناول الحلوى


كشفت دراسة أجريت في أمريكا الجنوبية أن شرب المياه أثناء تناول الحلوى يزيد من مستويات الجلوكوز بعد الأكل ومن ثم تلف الأوعية الدموية.

ربما يكون تناول الحلوى من أكثر الأشياء متعة لدى الكثيرين، لكن الأمر الذي قد لا يعرفه البعض أن شرب الماء أثناء تناول شريحة من الكعك أو المعجنات أو الجاتوه أو حتى البسكويت أو الآيس كريم، هو أمر خاطئ.

وهذا ما أظهره فريق من الباحثين من جامعة سورينام في أمريكا الجنوبية، إذ اكتشفوا أن استهلاك الماء أثناء تناول الحلويات يزيد من مستوى السكر في الدم بعد الأكل، وفقاً لموقع “فان بيدج” الإيطالي.

ولمعرفة تأثير استهلاك المياه وتحديد الآليات التي تحدد نسب الجلوكوز بعد الأكل، اختبر الباحثون مستويات الجلوكوز في الدم في مجموعة مكونة من 35 شخصاً مقسمة إلى 5 مجموعات تناولوا جميعهم حلوى الدونات المليئة بالمربى وشربوا الماء قبل أو أثناء أو بعد أكله، أو لم يشربوا على الإطلاق.

وأظهرت نتائج البحث، المنشور في مجلة Clinical Nutrition، أن أولئك الذين تناولوا الماء بعد نصف ساعة من تناول الدونات كان لديهم أقل ارتفاع في السكر من جميع الفئات.

فيما أدى شرب الماء قبل الأكل إلى ارتفاع أكبر قليلاً من عدم وجود ماء على الإطلاق.

أما الأشخاص الذين شربوا الماء أثناء تناول الحلوى فكان لديهم مستويات أعلى من الجلوكوز في الدم بعد الأكل من أولئك الذين لم يشربوا على الإطلاق أو شربوا قبل أو بعد تناول الحلوى.

 

وأوضح العلماء أن الزيادة في مستويات الجلوكوز بعد الأكل التي لوحظت في المجموعة التي استهلكت الدونات مع الماء كانت أكبر بكثير منها في جميع المجموعات الأخرى.

ونصحوا بإعادة النظر في عاداتنا الغذائية لخفض مستويات الجلوكوز بعد الأكل، وبالتالي تقليل مخاطر الاضطرابات المزمنة مثل السمنة ومرض السكري من النوع الثاني، وأمراض القلب والأوعية الدموية وتضرر البنكرياس، الناتجة من زيادة نسب الجلوكوز في الجسم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى