سياسة

تفاصيل تعرض قيس سعيد لمحاولة اغتيال


حالة من الشك تحيط بجماعة الإخوان في تونس وعناصرها الإرهابية تحملهم مسؤولية تنفيذ عدد من عمليات محاولات الاغتيال لإثارة الفوضى في البلاد. آخر تلك المحاولات تعرض لها الرئيس التونسي نفسه قيس سعيد.

محاولة اغتيال

صرح الدكتور منذر قفراش، رئيس المنتدى الدولى لمقاومة التطرف والإرهاب في تونس. إن الرئيس التونسي قيس سعيد تعرض لمحاولة اغتيال بالرصاص لكنه لم يصب في تلك المحاولة الإرهابية.

مضيفًا، في تصريحات أن المعلومات حول محاولة الاغتيال قليلة للغاية إلا أنها تؤكد وقوع محاولة اغتيال إرهابية بالقرب من قصر الرئاسة بـ”قرطاج”.

كما أشار رئيس المنتدى الدولي لمقاومة التطرف والإرهاب. أن هناك تحقيقات تجرى بشكل صارم وسريع في الوقت الحالي لحصر العناصر التي شاركت في محاولة الاغتيال وإلقاء القبض عليه. ولم تنشر أو تعلن أي جهة رسمية حتى الآن عن تلك المحاولة الإرهابية لاستهداف الرئيس التونسي.

تعرض قيس سعيد لمحاولة اغتيال ليست المحاولة الأولى

ولم تكن هذه المحاولة الأولى من نوعها. حيث كشفت وزارة الداخلية التونسية في يونيو الماضي خلال مؤتمر صحفي وسط العاصمة تونس، عن محاولة استهداف للرئيس التونسي قيس سعيد، وتمثل هذه التهديدات طورا جديدا في الحرب المفتوحة على الإرهاب في تونس. وأعلنت وزارة الداخلية التونسية إحباط محاولة اغتيال للرئيس قيس سعيد واستهداف محيطه من أطراف داخلية وخارجية.

تابعونا على

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى