سياسة

السلطات المغربية تنجح في إزالة 3316 لغماً زرعتها البوليساريو


نجح المغرب في إزالة 3316 لغم قد زرعتها جبهة البوليساريو على حدود المملكة بطريقة عشوائية.

وقال الدبلوماسي المغربي لعبدالوهاب بلوقي إن هذه الألغام تمت إزالتها خلال التسعة أشهر الأخيرة, جاء ذلك في كلمة، سفير المغرب لدى هولندا، خلال الاجتماع التاسع عشر للدول الأطراف في اتفاقية حظر الألغام المضادة للأفراد بلاهاي.

وأكد أن الأمر يتعلق بـ262 لغما مضادا للدبابات، و2931 مضادا للأفراد، و123 من المخلفات المتفجرة للحرب.

ولفت إلى الألغام والبقايا المتفجرة للحرب حصدت 2707 من الضحاياً، منها 813 ضحية فقدت أرواحها سجلتها الأقاليم الجنوبية المغربية بين عامي 1975 و2021.

ولفت أيضا إلى تفعيل 400 فريق لإزالة الألغام خلال الفترة الممتدة من يناير / كانون الثاني 2014 إلى 31 أكتوبر /تشرين الأول 2021، مع تنفيذ 1111 تدخلا خلال نفس الفترة.

وحتى أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، طهرت السلطات المغربية 5.950,47 كيلومتر ا مربعا، ما مكن من رصد وتحييد 96 ألفا و792 لغما أرضيا، منها 49 ألفا و348 لغما مضادا للأفراد، وتدمير 21 ألفا و522 من البقايا المتفجرة للحرب.

وأضاف أن هذه الخسائر البشرية ترجع بشكل أساسي إلى الألغام الموضوعة بشكل عشوائي من جبهة البوليساريو.

ولفت “بلوقتي” إلى أن السلطات المغربية المختصة تعمل على وجه السرعة بالتكفل بضحايا الحوادث المرتبطة بالألغام المضادة للأفراد، وتمكينهم من الدعم الطبي والمصاحبة النفسية والاجتماعية اللازمتين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى