سياسة

نقل راشد الغنوشي لمستشفى عسكري


قال مستشاران لراشد الغنوشي رئيس البرلمان التونسي المجمّد ورئيس حزب النهضة إن الغنوشي نقل لمستشفى عسكري وذلك في خضم أزمة سياسية كبيرة تعصف بحزب النهضة وحلفائها.

ولم يوضح المستشاران المشكلة الصحية التي يعاني منها الغنوشي (80 عاما) الذي دخل مستشفى لمدة أسبوع الشهر الماضي للعلاج من فيروس كورونا.

وكان قد تعرض الغنوشي ليل السبت الماضي لوعكة صحية نقل على إثرها للمستشفى، وخرج بعد تلقيه العلاج.

إلا أن أحد مستشاري الغنوشي، أحمد قعلول، أوضح أن الغنوشي “لم يدخل المستشفى ولا يعاني من أي شيء خطر”.

وأضاف قعلول، وهو وزير سابق: “أصيب الغنوشي بوعكة صغيرة في وقت سابق من السبت، وتوجه إلى عيادة طبية للخضوع لفحص، وقيل له إنه لا يعاني من أي شيء خطر. وصف له أحد الأطباء بعض الأدوية، وعاد إلى منزله”.

وأضاف: “الغنوشي متعب بعض الشيء في هذه المرحلة”، موضحا أن الغنوشي، الثمانيني، يعمل من “16 إلى 18 ساعة في اليوم” منذ إعلان الرئيس التونسي قيس سعيد توليه السلطة التنفيذية وتجميد البرلمان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى