سياسة

سوريا: مسؤولون بريطانيون يتضامنون مع الأكراد في القامشلي


تعهد مسؤولون من حزب العمال البريطاني، الثلاثاء، بالوقوف مع السلطة التي يقودها الأكراد في شمال سوريا، في وجه ما تتعرض له من تهديدات أمنية.

وقال العضو بحزب العمال في مجلس اللوردات، موريس غلاسمان، في تصريحات أدلى بها في مدينة القامشلي الواقعة في منطقة تخضع معظمها لسيطرة القوات الكردية السورية: نحن هنا من أجل علاقة طويلة الأمد معكم حيث يمكننا دعمكم ضد كل الذين يحاولون تدمير حريتكم،…نحن نقدم أيضا تضامننا من القلب، بحسب رويترز.

وكانت قوات تركية قد سيطرت الشهر الماضي على منطقة عفرين السورية وطردت قوات حماية الشعب الكردية التي تعتبرها أنقرة تهديدا على امتداد حدودها.

وهددت تركيا بالتوغل أكثر ناحية الشرق. وتعتبر وحدات حماية الشعب الكردية امتدادا لحزب العمال الكردستاني المحظور الذي يشن تمردا منذ عشرات السنين على الأراضي التركية.

تابعونا على

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى