سياسة

المسماري ينقل تطمينات حفتر إلى الليبيين


نقل العميد أحمد المسماري،الناطق باسم الجيش الوطني، الأربعاء إلى الليبيين، تطمينات القائد العام، المشير خليفة حفتر، حول الوضع الأمني، مطالباً المواطنين بعدم الاستماع إلى إشاعات الإخوان والانسياق ورائها.

وأكد العميد المسماري، خلال مؤتمر صحفي، أن قوات الجيش الليبي مستعدة ومتقدمة في كل الجبهات التي تخوضها، وأنها تمتثل تماما لأوامر القيادة العامة للجيش، كاشفا عن أن مراكز التدريب التابعة للقوات المسلحة ستدفع بجنود جدد قريبا.

وذكّر المتحدث باسم الجيش الوطني، بنداء القوات المسلحة الأخير لكل الشباب المغرر به، داعياً كل المطلوبين إلى تسليم أنفسهم فورا، وعدم الانجرار خلف المقاتلين الأجانب، مؤكدا أن الجيش يضمن المحاكمة العادلة لكل الشباب المغرر بهم في درنة، في حال سلموا أنفسهم، وأشار إلى أن القوات الشرعية ستدخل إلى المدينة الساحلية قريبا.

وأوضح المسماري أن حصار مدينة درنة يأتي ضمن خطة منع الإرهابيين والسيارات المفخخة من الانتشار في ليبيا، داعياً حكماء وعقلاء درنة إلى الإصغاء إلي قيادة الجيش، من أجل تجنب القتال في المدينة.

وتأتي تصريحات المسمار بعد وصول تعزيزات عسكرية كبيرة إلى مشارف درنة، في حملة عسكرية للقوات المسلحة لتطهير المدينة من الجماعات الإرهابية، عقب فشل المحاولات والمفوضات السليمة لتسليم المتشددين.

تابعونا على

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى