سياسة

الأردن: رئيس الوزراء يطالب أعضاء حكومته بتقديم استقالاتهم


طالب رئيس الوزراء الأردني الدكتور بشر الخصاونة، أعضاء حكومته بتقديم استقالاتهم تمهيدا لتعديل حكومي.

وقالت مصادر رسمية إن هذا سيكون رابع تعديل منذ تولي بشر الخصاونة رئاسة الحكومة في أكتوبر/تشرين الأول 2020.

ومارس/آذار الماضي، وافق عاهل الأردن الملك عبدالله الثاني، على تعديل وزاري محدود في حكومة رئيس الوزراء بشر الخصاونة.

ووفق ما نشرته وكالة الأنباء الأردنية الحكومية حينها، فإن التعديل يشمل حقيبتي العمل والصحة.

وتضمن الأمر الملكي الموافقة على تعيين فراس إبراهيم الهواري وزيرا للصحة، ويوسف محمود الشمالي وزيرا للعمل.

وبالفعل، أدى الوزيران الجديدان اليمين الدستورية حينها، أمام العاهل الأردني في قصر الحسينية في عمان.

وقبل الملك عبدالله استقالة وزيري العمل والصحة، معن مرضي القطامين ونذير مفلح عبيدات على الترتيب، اعتبارا من 13 مارس الماضي.

وكلف العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني أكتوبر الماضي، الدبلوماسي المخضرم الخصاونة (51 عاما) بتشكيل حكومة جديدة ، بعد استقالة رئيس الوزراء السابق عمر الرزاز، في وقت خضم الأزمة الاقتصادية.

وتولت الحكومة الجديدة حينها المسؤولية في وقت يواجه فيه الاقتصاد أسوأ انكماش منذ عقود، بسبب أزمة فيروس كورونا المستجد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى